تعرف على حكم الربح من الفيديوهات الدينية (حلال أم لا)

حكم الربح من نشر القرآن والفيديوهات الدينية، كما هو معلوم لقد بتنا الأن في عصر التكنولوجيا فقد تغير العالم بشكل كبير جداً خلال العقدين الماضيين، وأصبح العمل مختلف عن السابق فقد بات بإمكان أي شخص العمل على الانترنت بشكل حر وكسب المال، ويمكن القول أن أفضل أنواع الربح على الانترنت هي التي تأتي من خلال موقع يوتيوب أو بعض المواقع الأخرى التي تعتمد على عدد الزيارات والمشاهدات.

حيث يسمح لك موقع يوتيوب بإنشاء قناة خاصة بك عليه ومن ثمّ تصوير الفيديوهات بحيث تكون لك كامل حقوق الملكية على هذا النوع من الفيديوهات ونشرها على قناتك في الموقع، وهنا يأتي الربح فكلما زاد عدد المشتركين في قناتك وعدد المشاهدات كلما زادت الأرباح، ولكن لم يعد الأمر مقتصراً على اليوتيوب بل يوجد العديد من المواقع الأخرى.

الأن يبقى السؤال الأهم والشغل الشاغل لدى العديد من صناع المحتوى وهو ما حكم الربح من الفيديوهات الدينية، وهل يجوز للشخص الذي يقوم بنشر الثقافة الدينية وخاصةً الإسلامية أن يربح مالاً مقابل هذه الفيديوهات، وخاصةً ان البعض يقول أن الموقع يربح على الحالتين حتى لو لم تريد أنت الربح، ولذلك وفي مقالنا هذا سوف نشرح لكم ما هو حكم الربح من إعادة نشر الفيديوهات الدينية، وحكم الربح من الانترنت والاعلانات بشكل عام.

هل يجوز نشر القرآن في مواقع التواصل
حكم نشر مقاطع القرآن

حكم الربح من الفيديوهات الدينية

انتشرت في الأونة الأخيرة الفيديوهات الدينية التي تتحدث عن هل الربح من اليوتيوب حرام وكل ما يخص أمور الدين على الانترنت وخاصةً على موقع يوتيوب، وقد كثر عدد المشتركين في القنوات التي تعرض هذه الفيديوهات، ولذلك يتسأل البعض هل يمكن للشيخ الذي يقوم بإعطاء المحاضرات الدينية أن ينتفع مادياً من هذه الفيديوهات من يوتيوب كما في الحالات الأخرى.

بعد البحث والتقصي على الإجابة الصحيحة لهذا الموضوع فإننا وجدنا أن الأمر نسبي ويوجد عدة عوامل تؤثر عليه، حيث وجدنا أن الهيئات الدينية المتشددة تحرّم الربح من خلال الانترنت بشكل عام في أي موضوع يتعلق بالدين، أما في بعض الهيئات المعتدلة وجدنا أن الربح من اليوتيوب وحكم ربح المال من مشاهدة الفيديوهات ونشرها أمر جائز شرعاً.

إذا حكم البرح من الفيديوهات الدينية هو أمر جائز شرعاً ولكن بشرط ألا تضر هذه الفيديوهات على حقوق الغير بالإضافة إلى أن يكون لصاحب الفيديو الحق برفعه على اليوتيوب أو أي منصة رقمية أخرى وأن تكون الغاية من الرفع هي نشر الوعي الديني.

ولكن في حال كانت نية الداعي إلى نشر الفيديوهات الدينية فقط من اجل ربح المال فهذا الأمر غير جائز شرعاً، لأنه يمكنه استخدام أي طريقة أخرى لكسب المال غير هذه الطريقة، كما أن بعض الهيئات الدينية قالت أنه يجب التصدّق ببعض الأرباح من هذه الفيديوهات على المحتاجين.

ويوجد ملاحظة هامة جداً وهي أن أي معلومة يتم ذكرها في هذه الفيديوهات يجب أن تكون صحيحة مئة بالمئة وهي لا تخالف الشرع أو السنة النبوية، فإن أي مخالفة شرعية في المعلومات التي يقدمها الداعي تدل على أنه يريد الربح فقط، وهذا الأمر يجعل من ماله حراماً.

شاهد أيضا: حكم الربح من التطبيقات

هل الربح من الانترنت حلال ام حرام ؟

تتنوع مصادر الدخل التي يوفرها الانترنت للأشخاص على مستوى العالم، ومن بين أبرزها كما ذكرنا موقع يوتيوب ولكنه ليس الوحيد حيث يمكن للأشخاص الربح من خلال المدونات أو الربح من الاستبيانات المدفوعة، كما يمكن الربح من خلال التليجرام والاحالات والدعوات وما إلى هنالك.

يبقى السؤال الأبرز هل يجوز الربح من الانترنت وكل ما يتعلق به، وهل هذا المال هو مال حلال أم حرام، وهنا نقول لكم أن أغلب التشريعات والفتاوي تنص على ان الربح من الانترنت يجوز في حال كان لا يخالف أي شرط من شروط الشريعة الإسلامية.

كما ان المال لكي يكون مال حلال يجب ألا يكون عن طريق استخدام طرق ملتوية مثل النصب والاحتيال أو غيرها من الطرق الغير مشروعة، ومن المهم جداً ان تكون النية صافية فعيلاً ليكون المال حلالاً مئة بالمئة، فمثلاً إذا كنت تنشر فيديو في مجال تعليمي معين يجب أن يكون لديك نية صافية أنك فعلاً تريد مساعدة الطلاب في التعلّم أكثر من الربح من هذا الفيديو.

على العموم يبقى موضوع كسب المال من مواقع ربح المال من الإنترنت حلال أو غيره من مجالات الحياة التي تكسب مالاً محل جدل واسع وخاصةً في بعض الدول العربية والإسلامية.

وذلك بسبب التشدد في تطبيق الشريعة الإسلامية لدى بعض الهيئات الدينية، وفي نفس الوقت تعتمد هيئات أخرى على مفهوم أن الدين الإسلامي هو دين يسر وليس دين عسر وبالتالي تسمح بتطبيق الربح.

ما هو حكم الربح من التليجرام؟

يعتمد موضوع حكم حكم الربح من البوت التليجرام عبر الإنترنت على نوعية المحتوى، فإذا كان الربح من خلال منصات لا تتفق مع مبادئ الدين الإسلامي وتحتوي على سرقة او تحايل او نصب أو أي من الطرق غير المشروعة، فالمؤكد أنها محرمة شرعًا.

شاهد أيضاً: ‏الربح من مشاهدة الفيديوهات 1 دولار كل ساعة

حكم الربح من مشاهدة الإعلانات

ظهرت في الآونة الأخيرة بعض السجالات حول موضوع الربح من الإعلانات على وجه الخصوص، حيث يعتمد هذا النوع من الربح على ظهور الإعلانات على الموقع الالكتروني الخاص بك أو على قناتك في اليوتيوب ويربح اليوتيوب من الشركات المعلنة ويتقاسم معك بعض من هذه الأرباح.

هنا يسأل البض هل الربح من الإعلانات أمر جائز شرعاً، وهنا صدرت العديد من الفتاوي التي تخص هذا الموضوع ولكن الملخص أنه يجوز الربح من الإعلانات في حال لم تكن هذه الإعلانات أو المنتجات التي يتم الإعلان عنها مخالفة للدين، ففي حال كانت الإعلانات خاصة مثلاً بالمشروبات الروحية فالربح منها أمر غير مشروع وفي حال كانت مثلاً للأعشاب الطبية فلا مشكلة فأنه الربح الحلال من الإنترنت بمختلف منصاته.

هل يجوز نشر القرآن في التيك توك؟

بحسب رأي الكثير من أهل العلم الذي تم توجيه السؤال لهم بشكل متكرر وبحسب ما قالوا جائز طالما النية هي فعل الخير وتثقيف الناس على المستوى العقائدي بغض النظر عن أي منصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ختاماً زوار مدونتنا إلى هنا نكون قد انهينا من شرح هل عمل الفيديوهات حرام، بالإضافة إلى التعرف على حكم الربح من الفيديوهات الدينية، وشرحنا لكم حكم الربح من الانترنت بشكل عام، كما أضفنا لكم شرح عن حكم الربح من الإعلانات، نتمنى أن ينال هذا المقال إعجابكم ولا تنسى مشاركته مع جميع الأصدقاء حتى يستفيد أكبر عدد ممكن ودمتم بخير.

المؤلف: محمد حلوة.

مواضيع قد تعجبك:

أفضل مواقع ربح إسلامية

طريقة الربح من البورصة مجاناً للمبتدئين

أفكار مشاريع الكترونية غير تقليدية جاهزة