هل بينانس مسموح في مصر: اليكم الإجابة الشافية

هل منصة بينانس تعمل في مصر ومسوح بها أم لا, كما هو معلوم انتشر في السنوات الأخيرة تداول العملات الرقمية في الكثير من دول العالم, ويوجد العديد من الدول العربية التي باتت تسمح بشكل ما بتداول هذه العملات ولو بشكل غير رسمي, ويعود السبب في انتشار التداول إلى التطور التقني والتكنولوجي الكبير الذي حصل في العقد الأخير.

تعد جمهورية مصر العربية من أوائل الدول العربية التي عمل المستثمرين فيها على تداول العملات الرقمية رغم وجود الكثير من المعوقات والصعوبات التي أضعفت من عمليات التداول بهذا النوع من العملات, وعلى الرغم من ذلك انتشرت العملات الرقمية.

هل بينانس مسموح في مصر

من بين أفضل منصات التداول الرقمية التي تعمل في مصر هي منصة بينانس الرقمية والتي تغد من أشهر منصات التداول على مستوى العالم وليس فقط في مصر, يسعى الكثير من الأشخاص المتداولين والمستثمرين إلى معرفة هل منصة بينانس مسموحة في مصر.

ولذلك في مقالنا هذا سوف نشرح لكم ما هي منصة بينانس وسوف نجيبكم عن هل بينانس مسموح في مصر؟, وسوف نتحدث عن تحذير البنك المركزي المصري من العملات الرقمية.

ما هي منصة بينانس؟

لفهم هل بينانس مسموحة في مصر أو لا يجب أن نعلم ما هي منصة بينانس بشكل عام, حيث تعد هذه المنصة من المنصات الرقمية التي تسمح بتداول العملات المشفرة على مستوى العالم ولها شهرة عالمية واسعة, ويمكن القول أن بينانس تعمل على شكل شركة وساطة مالية وهي مفضّلة لدى الكثير من المتداولين بسبب المميزات التي تقدمها لهم.

من أهم نقاط القوة الخاصة بمنصة بينانس أنها منصة مناسبة جداً للمبتدئين في معاملات التداول, وبالتالي هي مناسبة جداً للمجتمع المصري بسبب عدد السكان الهائل في هذه الدولة والقسم الكبير منهم ناشئين ومبتدئين في مجال التداول بمصر.

بشكل عام تسمح منصة بينانس لجميع المتداولين ببيع وشراء العملات الرقمية وكل المعاملات الخاصة بهذا النوع من العملات بوقت قصير نسبياً, وهي لا تطلب خبرة عالية للعمل عليها, كما انها من المنصات الأمنة والموثوقة وتقدّم الكثير من الخدمات المالية للعملاء.

شاهد أيضاً: هل العملات الرقمية ممنوعة في مصر

هل بينانس مسموح في مصر؟

بشكل عام لم يتم اصدار أي قانون في مصر يمنع التعامل بمنصة بينانس, وهي غير مدرجة في أي قائمة محظور العمل بها داخل مصر, ولكن لفهم اكثر عن هذا الموضوع يجب أن تعرف انه هنالك جدلاً واسعاً في مصر حول العملات الرقمية بشكل عام وليس بينانس فقط.

طبعاً بدأت السجالات في مصر حول العملات الرقمية من خلال تحذير الهيئات الدينية الناس بالتعامل مع العملات الرقمية, وهنا نقول لكم أنه بحسب التشدد التي عليه الهيئة الدينية كان تحريم العمل أو التداول بالعملات الرقمية, فعلى سبيل المثال حرّمت الهيئات الدينية المتشددة بشكل كامل ونهائي من التعامل مع العملات الرقمية, وبالتالي مع منصة بينانس.

في نفس الوقت يوجد بعض الهيئات الدينية المعتدلة لم تحرّم التداول بالعملات الرقمية أو منصة بينانس ولكن وضعت الكثير من الشروط التي يجب تحقيقها من قبل المتداولين للبدء في التداول, ولكن كل هذا لم يقنع السلطات المصرية بإصدار قانون مالي يحظر التعامل مع منصة بينانس.

من الأمور التي زادت من حفيظة الكثير من المتداولين الاستثمار في العملات الرقمية من خلال منصة بينانس أو غيرها هو تحذير البنك المركزي المصري من التعامل مع هذا النوع من العملات وذلك لعدة أسباب كما ذكرها البنك ومنها الحد من غسل الأموال, والحد من الجرائم المالية, بالإضافة إلى التقلب الكبير في أسعار العملات الرقمية مما يضر باقتصاد البلاد.

تحذير البنك المصري عن تداول العملات الرقمية

بخصوص من يتساءل عن هل منصة بينانس معتمدة في مصر, كما أسلفنا سابقاً فقد قام البنك المركزي المصري بإطلاق تحذير شديد اللهجة لكل المستثمرين بتداول العملات الرقمية داخل البلاد على أي منصة من المنصات.

ومن هذه المنصة منصة بينانس, ولكن بسبب أن البنك لا يملك صلاحية إصدار القوانين فهو يبقى تحذير ولكن ليس قانوناً, وبالتالي لا يمكن القول أن بينانس ممنوعة في مصر بشكل رسمي.

عند إصدار التحذير من البنك المركزي المصري بالتعامل مع العملات الرقمية أثار هذا الأمر جدلاً واسعاً داخل المجتمع المصري, وكانت ردود الأفعال مختلفة ومتنوعة على وسائل التواصل الاجتماعي.

اعتبر الكثير من الناس أن هذا التحذير مهم جداً وذلك من أجل المحافظة على اقتصاد البلاد من أية عمليات احتيال أو نصب محتملة, مثل تهريب الأموال من الداخل إلى الخارج أو من خلال تبييض الأموال أو أية عمليات أخرى.

ومن الآراء أيضاً حول تحذير المركزي أنه جاء بسبب تحويلات الأموال الكبيرة التي تأتي من المصريين في الخارج إلى الداخل تتم عبر العملات الرقمية, وهذا الأمر أضعف من ورود العملات الصعبة إلى البلاد مثل الدولار أو اليورو وغيرها.

جاء في تحذير البنك المركزي بما معناه أن وتيرة تداول العملات الرقمية داخل مصر ارتفعت بنسبة كبيرة في الفترة الأخيرة وبدأت تظهر إعلانات التداول في هذه العملات بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي لتعزيز الاستثمار في هذا النوع من العملات.

وقد أسلف البنك المركزي في بيانه القانون الخاص بالبنك والجهاز المصرفي المصري الصادر في عام 2020 والذي يحظر بإصدار أو التعامل مع العملات المشفرة أو حتى التداول والاتجار فيها بالإضافة إلى الترويج لها, ولكن لم يذكر منصة بينانس بشكل خاص.

يٌعاقب أي شخص يخالف تعليمات البنك المركزي المصري بالحبس بالإضافة إلى غرامة مالية كبيرة تتراوح بين مليون جنيه إلى عشرة مليون.

قد يهمك: اماكن صرف البيتكوين في مصر

أسئلة حول الموضوع؟

ما هي طريقة سحب الأموال من بينانس مصر؟

يتساءل الكثير من الأفراد عن خطوات السحب من بينانس الي فودافون كاش او إلى الجنيه، والجدير بالذكر يمكنك فتح VPN بتغير الموقع او تتطلب من أي وسيط مالي في مصر سحب أرباحك من بينانس مقابل نسبة لا تتجاوز 5% من قيمة أرباحك.

إلى هنا نكون قد انتهينا من شرح مختصر عن منصة بينانس, وشرحنا لكم هل منصة بينانس مسموحة في مصر, بالإضافة إلى تحذير البنك المركزي من تداول العملات الرقمية نتمنى أن ينال مقالنا إعجابكم.

المؤلف: محمد حلوة.

قد يعجبك:

فتح حساب في البورصة المصرية

‏كيفية شراء بيتكوين في مصر بالخطوات